انتظر المطر !
رنا بشارة

"تتركك كل الآلهة، وتخونك القوانين لتبقى وحيداً شاهداً على إنحناء أشجارك، عندها تدرك

ان لا معنى للعويل، فتُسقط رأسك الناضج بالألم مثل حبة زيتون تتدحرج في الخريف وتنتظر المطر لتصبح قامتك أعلى من الجدار، وقتها سنقف جميعآ لنمارس طقوس الحصاد والفرح، إلى حينه سأبقى هنا أنتظر المطر " نورس شلهوب.

 

 

هكذا التم شملنا بعد عشرين عاما لكن ما زلنا ننتظر المطر. غزة جمعتنا قبل عشرين عاماً بالقرب من شاطئها الجميل، مشهدها الثقافي المزدهر، في معرضي الشخصي في قرية الفنون والحرف، وما أجمل اللقاء كان، وما أروع الذكريات.

بعد طول غياب ها هو الفن يجمعنا ثانية وها هي المدينة الوردية تولوز (جنوب فرنسا)، تلم شملنا من جديد على خير، لكن بعيداً عن أرض الوطن، حيث الغربة التى طالت بزملائي وإخوتي الفنانين وجعلتهم قسراً في الغربة دون إمكانية العودة إلى أرض الوطن.

"أنتظر المطر" هذا العنوان الذي اختاره الفنان الفلسطيني نورس شلهوب ليقدم معرض الفن الفلسطيني المعاصر على اختلاف أنواعه في مدينة تولوز الفرنسية التي يقطنها منذ سنه فقط!

هو معرض جماعي في صالة عرض "Mix'art Myrys" ميكس ارت ميريس “ لأربعة فنانين فلسطينيين، هم: نورس شلهوب، رنا بشارة، محمد حجا، وهاني زعرب، والذي تخلله عرض موسيقي مبهر لثلاث فنانات شابات "ثلاثي شرق غرب - Trio Charq Gharb". تم افتتاح هذا المعرض يوم الثامن من شباط وسيستمر لمدة شهر ونصف.

في هذا المكان الجميل الدافئ "Mix'art Myrys ميكس ارت ميريس" حيث يتشارك في هذا التجمع الفني ثلاثون فناناً في إقامات دائمة ومؤقتة تحت سقف واحد ملئ بالابداع والمشاركة التطوعية ونابض بالحيوية والفن والموسيقى، اكتظ المكان بالحضور ليجعل صالة العرض كخلية النحل ما بين الفن والموسيقى والأداء والدبكة الفلسطينية المعهودة، حيث تم اختيار هذا المعرض المميز في قائمة أفضل عشر فعاليات ثقافية لهذا الشهر في موقع بلدية مدينة تولوز للزيارة.

ما أجمل أن يبادر فنان بهذه المبادرة الهامة، ليجمع شمل زملائه في معرض مشترك، ويتحمل الجهد والتنظيم والترتيبات اللوجستية بمساعدة ادارة هذا المركز الفني، لإنجاح حدث ثقافي على مستوى رفيع، حيث حضره أكثر من ٣٠٠ شخص.

الأعمال تنوعت ما بين لوحات الكولاج محمد حجا عرضها في غرفة دمشقية كعمل انشائي، ولوحات هاني زعرب المرسومة بمادة الزفت، والأعمال الانشائية التركيبية والمضمونية للفنانين رنا بشارة ونورس شلهوب، حيث تنوعت ما بين لوحات وأعمال فنية انشائية وأدائية، من جهتي قدمت عرضاً تحت عنوان "الأسرى الفلسطينيون الأطفال في سجون الاحتلال الاسرائيلي" وعرضاً آخر مخصصاً للأسير اللبناني في السجون الفرنسية جورج ابراهيم عبد الله، للمطالبه بإطلاق سراحه بعد ٣٥ عاماً، أما نورس شلهوب تنوعت اعماله ما بين اللوحات والاعمال الإنشائية والصور الفوتوغرافية حيث كان عمله الانشائي "شعر على قطعة من الجدار لك حبيبتي" عبارة عن قطع أسمنتية مطعمة بالأسلاك الشائكة كالهدايا محفور عليها شعر للشاعر الأسترالي من السكان الأصليين أنكل كيم Uncle Kim تحت عنوان “My Earth My Mother أرضي هي امي" والذي كتب هذا النص خصيصا لهذا العمل بالمشاركة مع نورس شلهوب، أما الأعمال الفوتوغرافية التي ظهرت بصورة مجرات وكواكب في الفضاء والتى أخرجت كحصيلة تصوير مجهري من قطرة دم لتنقل المتلقي لعوالم أخرى وتعطي البعد الإنساني لهذا العمل.

لم تجمعنا غزة، ولم يستطع الحصار إتاحة اللقاء ثانية فيها، ما اقسى هذه الغربة وما اقسى هذا المحتل الاسرائيلي الغاشم الذي شردنا في بقاع الأرض، وبتنا نتوق للم الشمل حيثما استطعنا إليه سبيلا.

غزة العزة ما زالت محاصرة، ولكنها عصية على الانكسار والاستسلام، لأنها غزة ولأنها الولادة. قصف الاحتلال قرية الفنون والحرف التي جمعتنا قبل عشرين عاماً، ودمرها عن بكرة أبيها قبل عدة شهور، فتناثرت الأعمال الفنية ما بين الركام، وهانحن نجتمع من جديد كرسالة تحدي وصمود نرسلها إلى هذا العالم.

بعد طول الانتظار، وأخيراً التم شملنا في هذه المدينة الوردية، ورشحت عواطفنا بالحب والصدق والذكريات، لنقضي أجمل اللحظات في انتظار المطر والعودة، سبعة عقود لكن فننا ما زال ينبض بالحياة والعطاء وامل العودة والحرية.

رنا بشارة - تولوز

التصويت

أضف تعليق

شروط التعليق

"فلسطين الشباب" تنظر لتعليقاتكم وآرائكم بكل أهمية، وتعتبرها إغناء لموقعنا، ولذلك نتمنى التقيد بشروط التعليق:

- أن يكون التعليق ذا علاقة مباشرة بمضمون المادة الكتابية أو البصرية.
- أن يطرح التعليق رأياً من شأنه أن يفتح باباً للنقاش.
- التقيد بالآداب العامة بأن لا يحتوي التعليق تجريحاً أو شتائم أو قدحاً وذماً.
- أن لا يتضمن التعليق أية إشارات عنصرية أو طائفية أو حزبية.
- أن لا يتعدى عدد الكلمات 200 كلمة كحد أقصى.
- أن لا يحتوي التعليق على أية مادة ترويجية أو دعائية.