عائلتي الكاملة
احلام نعيم

"المرات التي قلنا فيها "نعم

"المرات التي خفنا ان نقول فيها "لا

 

الصفعة التي أدرنا لها الخد الأيسر

 

بذريعة الإحسان

اليد التي سرقت رغيف قلوبنا

ولم نقطعها

:لأنها

"لم تسرق من تخمة

إنما كانت جائعة حينذاك.."

أزواجنا الذين اغتصبونا

بأوراقٍ شرعية

عن البيت والأطفال والجنة

وأولئك الذين اغتصبونا

بكلام الحُب والمرافئ

أطفالنا الذين انجبناهم

ليكونوا أمهاتنا

الجثث التي لم ندفنها

بل آثرنا ان نحرقها

كي لا يكن للحنين قِبلة

إن أراد الصلاة

..ثم

صوتكَ الذي درّبتُهُ على مُبارزة كلماتك

تزول هي

ويبقى

هؤلاء

عائلتي الكاملة من الأخطاء

"ماضٍ مُقعَد"

أدلّك له أقدامه بالدمع والملح

أطعمهُ وجبتهُ المُفضَلة:أصابعي

رويداً رويداً

كي لا أجرح لثّتهُ الفارغة

بأظافري

أمقُتهُ

.وأدعو لهُ بالشفاء

التصويت

أضف تعليق

شروط التعليق

"فلسطين الشباب" تنظر لتعليقاتكم وآرائكم بكل أهمية، وتعتبرها إغناء لموقعنا، ولذلك نتمنى التقيد بشروط التعليق:

- أن يكون التعليق ذا علاقة مباشرة بمضمون المادة الكتابية أو البصرية.
- أن يطرح التعليق رأياً من شأنه أن يفتح باباً للنقاش.
- التقيد بالآداب العامة بأن لا يحتوي التعليق تجريحاً أو شتائم أو قدحاً وذماً.
- أن لا يتضمن التعليق أية إشارات عنصرية أو طائفية أو حزبية.
- أن لا يتعدى عدد الكلمات 200 كلمة كحد أقصى.
- أن لا يحتوي التعليق على أية مادة ترويجية أو دعائية.